Livraison gratuite partout en Tunisie

aucun produit dans le panier

Image Alt

Nos Livres

Les mémoires d’Habib Essid : Hadith Edhakira الحبيب الصيد… في حديث الذاكرة

د.ت38.000

الحبيب الصيد… في حديث الذاكرة

بقلم علي الجليطي

بعد إصدار مذكرات السيد محمد الناصر، تتهيأ مؤسسة « ليدرز » لتحقيق سبق جديد بنشر كتاب يروي مسيرة حياة السيد الحبيب الصيد، رئيس الحكومة الأسبق في عهد الراحل الباجي قايد السبسي، تحت عنوان « الحبيب الصيد …في حديث الذاكرة ».

الذاكرة تم نبشها بالتعاون مع الكاتب الصحفي علي الجليطي الذي رافق سي الحبيب حوالي ست سنوات كمدير لمكتب الإعلام والاتصال بوزارة الداخلية، ثم كمدير عام للشؤون السياسية بها، قبل أن يجالسه بين الفينة والأخرى من سنة 2017 إلى غاية 2021 للنظر في المشروع، بنبش الذاكرة، واستحضار الأحداث، وتفكيك مفاصلها، وتحرير نصّه على مراحل، بتسلسل واضح وأسلوب سلس ولغة مبسّطة.

يحمل الكتاب 500 صفحة من الحجم المتوسط موزعة على ثمانية أقسام وجاء محلّى بمجموعة من الصور الشخصية والعائلية وأخرى ذات طابع مهني إداري وسياسي، بين دفتين أنيقتين باللون الأزرق الصافي السماوي في رمز لصفاء سريرة المعني بالأمر ونقاوتها، وفي عناق مع غصن زيتون ونخلة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء. وهي إشارة ذكيّة إلى خصوصية صاحب هذه السيرة، المهندس في الاقتصاد الزراعي، الذي قضّى جل حياته على الميدان ولا سيما في استصلاح الواحات القديمة وإحداث الجديد منها وتفجير مياه الآبار في إطار استراتيجية مياه الجنوب، ثم الاهتمام بمعالجة مشاكل المناطق السقوية بالقيروان وبنزرت قبل أن يصبح رجل الظل والعضد الأيمن للوزير محمد بن رجب إلى جانب كونه « التلميذ » الوفي والرفيق الملازم للراحل عامر الحرشاني، مهندس سياسة المياه في تونس، في عهد الراحلين بورقيبة وبن علي.

صاحب السيرة رجل مؤمن حتى النخاع بمصلحة تونس وخدمتها والاستعداد للدفاع عنها مهما كانت الأحوال الشخصية والظروف الموضوعية. وبفضل قدراته وكفاءته، نجح في مختلف المواقع الإدارية التي مرّ بها منذ تخرجه من الجامعة التونسية ثم الأمريكية سنة 1974 إلى غاية سنة 2003 عندما غادر الحكومة والبلاد محمّلا برسالة الإشراف على المجلس الدولي للزيتون بإسبانيا حيث بقي إلى سنة 2010، ثم خلال سنة ونصف بين عامي 2013 و2014 في مهمته تلك، مع بذل كل ما في وسعه لخدمة تونس في هذا القطاع الحيوي.

إلى هنا ينتهي تقريبا الجزء الأول من الكتاب ليخصص الثاني وهو ربما الأهم والمثير فعلا في ضوء المهام الرسمية الكبرى التي تولاها الحبيب الصيد كوزير للداخلية سنة 2011 ومستشار في عهد « الترويكا » أولا، ثم على رأس الحكومة التونسية سنتي 2015 و2016 ثانيا، وأخيرا توليه خلال الفترة الثالثة خطة المستشار السياسي لرئيس الجمهورية. 

الفترة الأولى كانت ثرية وخصبة منذ الانتفاضة المعروفة وما تبعها من أحداث جسام ولا سيما انتخابات المجلس التأسيسي وصعود تيار الإسلام السياسي في الشارع وفي سدة الحكم، أما الفترة الثانية فقد كانت بداية التجربة لجمهورية ثانية سرعان ما أجهضت، أولا بتفشي الإرهاب الذي عرف مداه الأقصى في معركة بن قردان، وثانيا باستفحال ثقافة الغنيمة في عقلية الأحزاب السياسية. ورغم صمود رئيس الحكومة والبلاد أمام زحف غول الإرهاب، والشروع الجدّي في الإصلاحات الوطنية الضرورية، إلا أن التعفن السياسي عمّق الجرح في شرايين الدولة بسبب الأمراض العديدة التي تنخرها، ولا سيما أذرع الإخطبوط السياسي الذي حاول الالتفاف حول رقبة رئيس الحكومة. ومع كل ذلك، فضّل هذا الأخير التصدي ومواصلة المقاومة دستوريا حتى النفس الأخير.

تلك هي أهم عناصر هذا الكتاب الذي يحمل رؤية صاحبه دونما إثارة أو مس بأعراض الناس، بل بتجرّد الشاهد أحيانا، وحماسة الفاعل السياسي أحيانا أخرى، دون تهجّم وعداء لأحد، ودون محاباة أو مجاملة لآخر. فالرجل مترفّع عن المهاترات، متحفّظ على أسرار الدولة، صريح بما تقتضيه شروط المعرفة وأصول الأخلاق تجاه الوطن وتجاه الآخرين من الأصدقاء والخصوم. فجاء الكتاب مُعيدا لصورة الأحداث إلى إطارها وفق ما عاشته بلادنا من منعرجات خطيرة لا زالت آثارها ظاهرة إلى اليوم… عسى ان تجد فيه القارئ ما يساعده على الفصل بين الصالح والطالح، وأن تجد فيه النخبة السياسية ما يعينها على التخلص من منطق الغنيمة والإعلاء الفعلي لمصلحة الوطن فوق كل الاعتبارات الشخصية والحزبية التي جعلت من تونس بلدا متخلفا عاجزا يعاني من الشلل الاقتصادي والعوز الاجتماعي، بعد أن كان في زمن قريب بلدا طموحا يسير ويتقدم على درب التنمية الشاملة. 

الحبيب الصيد… في حديث الذاكرة

Catégories : ,

Description

Les mémoires d’Habib Essid : Hadith Edhakira :

Très attendues, les mémoires de l’ancien chef du gouvernement Habib Essid lèvent un coin du voile sur une trajectoire exceptionnelle. Sous le titre de « Hadith Edhakira », publié aux Editions Leaders, ce récit de vie et parcours d’un homme d’Etat vient en 500 pages, illustrées par un album de photos inédites. 

L’ouvrage est organisé en deux grandes parties. La première, l’auteur l’a consacrée à ses origines, ses années d’études à Sousse et à Tunis ainsi qu’aux Etats-Unis d’Amérique, et à sa carrière professionnelle et politique jusqu’en 2010. La deuxième partie porte sur les hautes charges qu’il assumées depuis 2011, en qualité de ministre de l’Intérieur, puis chef du gouvernement et, finalement, conseiller politique auprès du président de la République, Béji Caïd Essebsi. 

Autant l’évocation des origines et du parcours jusqu’en 2010 est attachante, autant le récit des années au pouvoir est édifiant. Habib Essid nous fait découvrir les arcanes de l’Etat après le 14 janvier 2011, les coulisses du paysage politique et les mécanismes de décision. Il révèle au lecteur des moments exceptionnels qui ont marqué ces dernières années. Il explique pourquoi il a été amené à limoger certains ministres et pourquoi il a refusé de céder aux pressions et démissionner de la présidence du gouvernement. Habib Essid revient aussi sur des évènements importants vécus, livrant son témoignage.

Des révélations significatives qui éclairent une période délicate de l’histoire récente de la Tunisie.

Les mémoires d’Habib Essid : Hadith Edhakira

Avis

Il n’y a pas encore d’avis.

Soyez le premier à laisser votre avis sur “Les mémoires d’Habib Essid : Hadith Edhakira الحبيب الصيد… في حديث الذاكرة”

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Ennour Building, Cité des Sciences Centre Urbain Nord (216) 71 232 111 contact@leadersbooks.com.tn

    LIVRAISON GRATUITE PARTOUT EN TUNISIE